كتب المناهج الطبية العربية

الأنسان والأستدامة البيئية

سنة النشر:
2015
عدد الصفحات:
نسخة إلكترونية:
لا
قرص مدمج:
لا
PDF:
لا
ملاحظات:

لاشك أن مشكلات البيئة مازالت تشغل بال الكثير من المهتمين بها وتقلقهم في عصر يتسم بسرعة التغيير في حياتهم، حيث لايترك ذلك مجالاً للتفكير أو التكيف مع المستجدات بإيجابياتها وسلبياتها، فالكثير من مشكلات البيئة ناجم أساساً عن سلبيات النشاطات البشرية المؤثرة في استقرار البيئة واتزان أنظمتها الإيكولوجية، حيث تشير الدراسات أن تدخلات الإنسان آخذة في التزايد بمرور الزمن.. وأن من هذه التأثيرات السلبية استنزاف الموارد، والتأثير في المناخ، وتفاقم الملوثات وتدهور الصحة العامة للبشر، كل ذلك، بلا شك هي عوامل مؤثرة في »استدامة البيئة« وقدرتها على الاستمرار في العطاء، وبالتالي، تحقيق أهداف التنمية المستدامة التي تتطلع إليها الشعوب والحكومات....

يتألف هذا الكتاب ــ الإنسان واستدامة البيئة ــ من سبعة فصول يتحدث الفصل الأول منها عن مجال التربية البيئية من حيث المفهوم، والتطور، ودور المؤسسة التربوية في إدخال المفاهيم البيئية في المجال التعليمي، خصوصاً في المدارس بهدف بناء السلوك الإيجابي نحو التعامل الأمثل مع البيئة- ويركز الفصل الثاني على ثورة المعرفة والكم الهائل من المعلومات البيئية، وكيف يحدث التعلم، ودور الدماغ فيه، أما الفصل الثالث فيشرح مفهوم إيكولوجية البيئة من خلال التركيز على تدريس البيئة من خلال مادة التاريخ كمثال يمكن على أساسه أن يتم تدريس البيئة في مختلف المواد الدراسية في المدارس، كالعلوم والدين والاقتصاد والجغرافيا وغيرها ولكل مراحل التعليم.

ونظراً لاهتمام العالم بالبيئة الداخلية وما تسببه من مشكلات صحية واجتماعية ونفسية للإنسان فإننا تطرقنا لهذا الجانب في الفصل الرابع، خصوصاً وأننا كثيراً ما نركز على مشكلات البيئة الخارجية الطبيعية والمشيدة ولا نعتني بالبيئة الداخلية. لقد وجد أن البيئة الداخلية من أكثر البيئات تأثيراً في الإنسان على المستويات الصحية والنفسية والاجتماعية وغيرها فالاختلالات في تصميم المساكن والمنشآت، وتأثيرات المحيط الخارجي على الداخل من المسائل المهمة التي يجب التعرف عليها وتجنب مشكلاتها.

ويناقش الفصل الخامس الموارد الطبيعية ومشكلاتها في عالم يتسابق على الاستهلاك والتدمير دون تفكير وتخطيط للمستقبل، لذلك تطرقنا في هذا الفصل إلى مثال واحد ولأهم مورد من الموارد وهو الماء الذي تدور حوله نزاعات دولية مرشحة أن تتطور في المستقبل إلى حروب بين الأمم، فالماء أساس وجود الأحياء على الأرض وبدونه لن تكون هناك حياة أو كائنات مستمرة في حياتها.

وفي الفصلين السادس والسابع على التوالي تم الحديث عن الطاقة الشمسية والمائية والنووية، بينما ركزنا في الفصل السابع على قضية العصر وهي »الاقتصاد الأخضر« الذي تدور حوله الخلافات بين الاقتصاديين والبيئيين بشكل خاص

نتمنى أن يفيد هذا الكتاب القرّاء والباحثين، وخاصة طلبة المدارس والجامعات، وأن يشكل إضافة إلى المكتبة العربية خاصة، ولزيادة الاهتمام بالبيئة في عالمنا العربي