كتاب «طب السفر»




  مثل كتاب «طب السفر» مرجعاً متكاملاً لجميع المهتمين بهذا الفرع الجديد من الطب، وكذلك للأطباء الإكلينيكيين والمسافرين إلى مختلف بلدان العالم، فقد ازدادت في الآونة الأخيرة أعداد المسافرين سواء للسياحة أو العمل أو الدراسة وظهرت نتيجة لذلك الحاجة إلى الاهتمام بصحة المسافر، كما أصبحت الكتابة الطبية فيما يختص بالسياحة والسفر من الأمور المهمة التي لا يمكن الاستغناء عنها، فمسافر اليوم يجب أن يكون ملماً بالمعلومات الطبية والصحية عن البلدان التي يزورها أكثر من أي وقت مضى، كما أن المسافر إلى أماكن بعيدة نسبياً، قد يواجه مشكلات طبية غير مألوفة، بالإضافة إلى الحيرة التي تصيبه جرّاء اختلاف الآراء في بعض المواضيع المرتبطة بالرحلة، ومن هنا ظهرت أهمية طب السفر والنصائح التي يقدمها للمسافر، وخاصة إذا كان المسافر من فئات تحتاج إلى رعاية خاصة، مثل السفر برفقة الأطفال والذي له محاذيره التي يجب الانتباه إليها، أو سفر المرضى المصابين بأمراض مزمنة مثل مرض السكري، وفرط ضغط الدم، وأمراض القلب، .... إلخ

 إلخ, والذين يجب أن يتزودوا بالنصائح الطبية من أطبائهم المعالجين قبل السفر وأن يأخذوا معهم كميات مناسبة من أدويتهم التي قد يحتاجون إليها ولا يجدونها في أماكن سفرهم مما يعرضهم لمشكلات صحية يمكن تجنبها، وتحتاج السيدة الحامل في سفرها إلى التزود بالنصائح الطبية الملائمة حتى لا تتعرض لما يكدر صفو رحلتها. ويهدد حياتها وحياة جنينها. إن مراعاة السلوك المناسب والحصول على المعلومات المناسبة عند السفر إلى أماكن ذات طبيعة وظروف خاصة (مثل المناطق الحارة) يعتبر أمراً مهماً حتى يستمتع المسافر عموماً برحلته دون أن يكدر صفوها أي شيء. وقد أعد هذا الكتاب بطريقة سلسة تساعد على الفهم والتذكر السريع، مع سرد معلوماته بطريقة مبسطة تخلو من التعقيد مدعومة
 بالرسوم والجداول للتوضيح والمقارنة، فقد تم تقسيم الكتاب إلى أحد عشر باباً مقسمة إلى فصول، ويعد الباب الأول مدخلاً إلى ممارسة طب السفر، كما يوضح الباب الثاني والثالث الاستشارة السابقة للسفر، وما يقدم فيها من تطعيمات خاصة لكل من الأطفال والبالغين ولفئات خاصة من العامة مثل كبار السن والحوامل. ويخص في الباب الرابع والخامس بعض الأمراض التي لها أهمية خاصة ويتعرض لها كثير من المسافرين مثل الملاريا وما يطلق عليه «إسهال المسافر»، وتتناول أبواب الكتاب الثامن والتاسع والعاشر النواحي النفسية والبيئية لطب السفر، وكذلك المشكلات الصحية خلال رحلة السفر، وأخيراً، العناية الطبية بعد رحلة العودة من السفر. نأمل أن يمكّن هذا الكتاب طلاب الطب من فهم هذا الفرع الجديد والعام من فروع الطب، وأن يكون معيناً ومرشداً لهم لفهم المعلومات الأساسية لهذا العلم الجديد، وأن يقدم ما هو جديد يضاف إلى صرح تعريب العلوم الطبية في الجامعات العربية.



2/15/2016 10:44:00 AM